#منظمة_حواء#حكايتى أفضل الموت على الزواجأجبرتني السلطات الصينية أنت الفتاة الكازاخية صغيرة السن على الزواج من صيني شيوعي دون أي رحمة أو إنسانية، رغم صرخاتى بالنجاة والعون: «لن أذهب، سأموت».تزداد عمليات تزويج نساء وفتيات تركستان الشرقية من الصينيين الشيوعيين بالإجبار والتهديد، فحتى الآباء والأمهات لا حيلة لهم ولا قوة. حيث تُعتقل وتُقتل بناتهم في حال المعارضة، فيموتون قهرا على أطفالهم.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *